FOCKAK


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 البوم عمرو دياب تسرب ... لم يتسرب؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
يوسف



ذكر
عدد الرسائل : 305
تاريخ التسجيل : 26/04/2007

مُساهمةموضوع: البوم عمرو دياب تسرب ... لم يتسرب؟!   الخميس 05 يوليو 2007, 11:49 am

مي الياس من بيروت: كالعادة ومع إقتراب موعد إصدار البوم الفنان عمرو دياب يعيش معجبوه حالة من الترقب واللهفة.. وأتذكر بأنني قرأت لأحد النقاد المصريين يوماً وصفاً لألبومات عمرو دياب بأنها كـ "الرغيف الساخن" يصطف معجبوه بالطوابير ليلة طرحه الى الإسواق بإنتظار الحصول على نسختهم.
إشاعة تسريب الألبوم
قبل أسبوعين تقريباً تم الإعلان عن موعد طرح البومه الجديد والذي يحمل عنوان "الليلادي" وحدد في 7/7/2007 ، وبدأت شركة فودافون بالترويج لمقاطع من الأغنيات على خطوطها، وإنتشرت إعلانات الألبوم في شوارع القاهرة. فدبت الحماسة بين صفوف معجبيه، وبدأ العد التنازلي بالنسبة لهم.
وبعد أيام أشيع في عدد من المنتديات الفنية، عن تسريب أغنيات الألبوم – وهي مسألة ليست بالغريبة وحدثت مع عمرو دياب أكثر من مرة- ولكن سرعان ما ثبت عدم صحة هذه الشائعة، وإتضح أن ما تم تسريبه هو غلاف الألبوم، وحصر معجبوا عمرو مصدر التسريب بمصصم الغلاف.
على الرغم من أن النسخة تحمل شعار روتانا، وعناوين وأرقام الشركة، وهي امور لا يضيفها المصمم عادة، وانما تتم إضافتها في معامل الشركة قبل الطبع.
والضربة الأقوى التي تلقاها معجبوه عندما أعلمهم مصدر مقرب من دياب بأن الألبوم سيؤجل الى تاريخ 15 أو 20 تموز الجاري.

تأكيد تأجيل الأبوم
إيلاف إتصلت بشركة روتانا التي تتكتم بدورها تكتماً شديداً حول كل ما يتعلق بالألبوم، حتى أن التعليمات لديهم عدم توزيع أي معلومة عنه، وترك الأمر لدياب ليقوم بالدعاية له بالطريقة التي يرتأيها.
روتانا أكدت أن موعد طرح الألبوم تأجل بالفعل، وتم تحديد يوم 15 تموز كموعد نهائي لصدوره الى الأسواق، بحسب خطة الطرح الجديدة التي تم توزيعها على فروع الشركة.
إيلاف أرادت التحقق كذلك عن صحة الأنباء التي ترددت حول سفر عمرو دياب الى أميركا لتصوير الأغنية عنوان الألبوم مع مخرج فيلم عمارة يعقوبيان، ولم يؤكد أحد منهم هذه الأنباء أو ينفيها.
إيلاف حصلت على نسخة مما يفترض أنه غلاف البوم عمرو دياب المتسرب، وهو يتضمن 10 أغنيات عناوينها:
نقول إيه، الليلادي، طول ما نا شايفك، حكايات، انت الغالي، روحي مرتحالك، قالتلي قول، وفهمت عينيك، ضحكت، و خليك معايا.

دياب حالة خاصة ومتفردة
ويبقى عمرو دياب حالة متفردة وخاصة في عالم الأغنية العربية، صنع مجده ونجوميته، وتربع على العرش طيلة 25 عاماً أو أكثر، رغم كل الروايات التي تقول بأن حماقي أو تامر حسني مثلاً باتا يهددان نجوميته، الا أنه أثبت أنه لايزال يتربع على عرشه دون أن يتمكن أحد من المساس به.
لأن من بنى قاعدة جماهيرية بهذه القوة من الصعب أن تهتز.
ورغم كل ما قيل ويقال عن إفلاس عمرو دياب فنياً، وبأنه بات يكرر نفسه، وأصبح عاجزاً عن التفوق على ذاته فكيف به يتفوق على الآخرين؟!
نقول أن البوماً أو البومين دون المستوى المطلوب لا تنهي نجومية فنان بحجم عمرو دياب، وأن أغنية واحدة ضاربة يمكن أن تمحو كل الإخفاقات السابقة.

أين الخلل؟
برأيي أن مشكلة دياب مؤخراً لم تكن أغنيات دون المستوى، بقدر ما تتعلق بغيابه الإعلامي، فاليوم المعادلة التسويقية إختلفت تماماً مع إنتشار الفضائيات وغزارة الإنتاج لم يعد للأغنية مساحة زمنية تذكر في البث، إذ بات العمر الإفتراضي للأغنية لا يتعدى ال 3 أشهر كحد أقصى، لتحتجب بعدها وتفسح المجال لأغنيات أخرى.
وحتى تردد عرض الأغنيات يبدأ بكل نصف ساعة على الفضائيات إذا كانت حصرية، ويتناقص لتبث كل ساعة، ثم كل ساعتين، وهكذاً حتى تختفى عن خريطة العرض.
وعندما يكتفي دياب بتصوير أغنية واحدة من البومه الأخير ، ولا يظهر في البرامج الموسيقية للإضاءة على باقي أغاني البومه، فهو يبدو وكأنه غير موجود على الساحة الغنائية، وهنا تكمن المشكلة.
وبرأيي أن دياب أخفق أيضاً في إختيار الأغنية "ومالو" لتكون الأغنية الأولى التي تمهد لألبومه. من دون شك هي أغنية رومانسية جميلة، لكن جمهورالشباب ينتظر من دياب عادة أغنية ستايل إيقاعية " تضرب" في النوادي الليلية، والإذاعات، يرقصون عليها على الشواطيء صيفاً، ويستمعون اليها في سياراتهم وهم يتجولون مساءاً.
وربما "وحكايتك إيه" كانت ستكون الإختيار الأمثل لتمهد للألبوم فهي الأغنية الأكثر بروزاً فيه، رغم أنها لم تصور.
وكان يجب على دياب أن يستدرك ويصورها حتى لو على حسابه الخاص وبشكل بسيط – دون الحاجة لميزانية مبالغ بها- ليضمن تواجده على الشاشات، ولا يغيب عن ذاكرة الجمهور، لحين صدور البومه الجديد.
وبحسب المقربون منه يبدو أنه متفائل جداً بهذا العمل، ويعقد عليه آمالاً كبيرة، وقيل بأنه يفكر بتصوير أغنيتين من العمل الجديد "الليلادي " و "خليك معايا"، ونأمل أن تصح هذه المعلومة فأغنية مصورة واحدة لم تعد تكفي في يومنا هذا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sara
زائر



مُساهمةموضوع: رد: البوم عمرو دياب تسرب ... لم يتسرب؟!   الخميس 05 يوليو 2007, 2:54 pm

مشكور يا يوسف على اخبارك الفنية وفي انتظار المزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
يوسف



ذكر
عدد الرسائل : 305
تاريخ التسجيل : 26/04/2007

مُساهمةموضوع: رد: البوم عمرو دياب تسرب ... لم يتسرب؟!   الخميس 05 يوليو 2007, 6:00 pm

شكرا ليكي يا ساره على مرورك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
البوم عمرو دياب تسرب ... لم يتسرب؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
FOCKAK :: ***المنتدى الفنى*** :: **أخبار الفن**-
انتقل الى: